کوردستان

محمد إسماعيل: رأت الأمانة انه لم تتوفر بعد المناخات التي تتيح التجاوب مع PYD

تم إنشاءه بتاريخ السبت, 02 شباط/فبراير 2019 11:47
الزيارات: 2700

 

 

 

 

PDK-S: عقدت الأمانة العامة للمجلس الوطني الكوردي اجتماعها في مدينة قامشلو بتاريخ ١/شباط / ٢٠١٩.

 

حول الاجتماع صرح  عضو هيئة رئاسة المجلس الوطني الكوردي و المسؤول الإداري للمكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا محمد إسماعيل لموقع الحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا، تم مناقشة المواضيع المدرجة على جدول العمل ومنها استعراض الوضع السياسي على ضوء المستجدات في المنطقة وأكدت الأمانة على صوابية رؤية المجلس حيال الوضع السياسي الجاري ومستجداتها وأعربت عن ارتياحها للقاءات التي جرت مع الأطراف الدولية عموما وثمنت موقف فخامة الرئيس مسعود بارزاني واهتمامه بالوضع في كوردستان سوريا  ودعمه ومساندته للمجلس الوطني الكردي وأكدت على ضرورة التواصل الفعال مع الأطراف الدولية والجهات المعنية بالشأن السوري .لما فيه خير شعبنا ووطننا .

 

أضاف إسماعيل،  بشان ما يسمى بمبادرات وحدة الموقف مع PYD وإداراتها رأت الأمانة انه لم تتوفر بعد المناخات التي تتيح التجاوب معها والتي تشمل فتح المكاتب وحرية العمل السياسي والجماهيري و الإعلامي وإطلاق سراح المعتقلين وعودة المبعدين ، وطي هذا الملف كما أن  توفير هذه المناخات تكون مقدمة لإمكانية الحوار مع PYD وبوجود ضامن دولي .

 

وبشأن دور المجلس المتميز سياسيا ودبلوماسيا وجماهيريا قال إسماعيل:"  أكدت الأمانة على تطوير أداء المجلس وتفعيل اللقاء مع كافة المكونات المجتمعية في هذه المرحلة لبناء موقف موحد ومبدئي لدرء الأخطار المحدقة وصيانة السلم الأهلي وتعزيزه ."

 

أوضح إسماعيل كما أكدت  الأمانة العامة على تطوير إعلام المجلس بما يتناسب مع موقعها السياسي والجماهيري. ودراسة أوضاع المكتب وتطوير أدائه وكذلك مناقشة المواضيع المتعلقة بالمجلس وهيئاته ومكاتبه .