سوریا

مجلة أمريكية: تقليص دعم واشنطن لسوريا يعني وجوداً عسكرياً طويلاً

 

 

 

PDK-S: أعلنت الإدارة الأمريكية عن تخفيض الميزانية المخصصة لتحقيق الإستقرار في سوريا ولكنها ستواصل عملياتها ضد تنظيم الدولة.

 

وبحسب مجلة «اتلانتك» فإن إدارة الرئيس دونالد ترامب ستنفق الملايين من أجل ملاحقة تنظيم الدولة، والتي ستتفوق على الأموال التي تحاول توفيرها.

 

وكانت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية هيذر نويرت قد أكدت وهي تعلن عن وقف التمويل بأن مهمة الولايات المتحدة في سوريا هي «مكافحة إرهاب» وليست «إعماراً».

 

وقالت إن السبب الرئيسي وراء وجود القوات العسكرية الأمريكية هو مكافحة تنظيم الدولة وهزيمته.

 

وكان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أن بلاده لن تسدد الدفعات السنوية، التي تعهدت بها سابقاً، من أجل برنامج إعادة الاستقرار في سوريا.

 

وأشار ترامب، في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، إلى أن الدفعات البالغ مقدارها 230 مليون دولار سنويّاً، والتي وصفها بأنها “سخيفة”، ستتكفل بها السعودية وبلدان أخرى غنية في الشرق الأوسط عوضاً عن الولايات المتحدة.

 

تجدر الإشارة أن ترامب، جمّد صرف الأموال المشار إليها في مارس/آذار الماضي، في إطار إعادة تقييم دور بلاده في الصراع، وفق المصدر ذاته.

 

ووفق قناة “سي بي آس نيوز” الأميركية، فإن دول أستراليا، والدنمارك، وفرنسا، وألمانيا، وإيطاليا، والكويت، ستساهم إلى جانب السعودية والإمارات في توفير أموال إعادة الاستقرار في سوريا.

 

وتحاول واشنطن تقليص مقاتليها في سوريا، عبر الانسحاب المتزايد وفرض الدعم من حلفائها، تحت ضغوط تتعرض لها الإدارة بسبب ارتفاع تكاليف التدخل من جهة، ولأسباب تتعلق بالعجر الاقتصادي الأمريكي من جهة أخرى.

علنت الإدارة الأمريكية عن تخفيض الميزانية المخصصة لتحقيق الإستقرار في سوريا ولكنها ستواصل عملياتها ضد تنظيم الدولة.

وبحسب مجلة «اتلانتك» فإن إدارة الرئيس دونالد ترامب ستنفق الملايين من أجل ملاحقة تنظيم الدولة، والتي ستتفوق على الأموال التي تحاول توفيرها.

وكانت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية هيذر نويرت قد أكدت وهي تعلن عن وقف التمويل بأن مهمة الولايات المتحدة في سوريا هي «مكافحة إرهاب» وليست «إعماراً».

وقالت إن السبب الرئيسي وراء وجود القوات العسكرية الأمريكية هو مكافحة تنظيم الدولة وهزيمته.

وكان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أن بلاده لن تسدد الدفعات السنوية، التي تعهدت بها سابقاً، من أجل برنامج إعادة الاستقرار في سوريا.

وأشار ترامب، في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، إلى أن الدفعات البالغ مقدارها 230 مليون دولار سنويّاً، والتي وصفها بأنها “سخيفة”، ستتكفل بها السعودية وبلدان أخرى غنية في الشرق الأوسط عوضاً عن الولايات المتحدة.

تجدر الإشارة أن ترامب، جمّد صرف الأموال المشار إليها في مارس/آذار الماضي، في إطار إعادة تقييم دور بلاده في الصراع، وفق المصدر ذاته.

ووفق قناة “سي بي آس نيوز” الأميركية، فإن دول أستراليا، والدنمارك، وفرنسا، وألمانيا، وإيطاليا، والكويت، ستساهم إلى جانب السعودية والإمارات في توفير أموال إعادة الاستقرار في سوريا.

وتحاول واشنطن تقليص مقاتليها في سوريا، عبر الانسحاب المتزايد وفرض الدعم من حلفائها، تحت ضغوط تتعرض لها الإدارة بسبب ارتفاع تكاليف التدخل من جهة، ولأسباب تتعلق بالعجر الاقتصادي الأمريكي من جهة أخرى.

الأمم المتحدة ترسل 21 شاحنة مساعدات إنسانية إلى سوريا

PDK-S: عبرت إلى الأراضي السورية، الثلاثاء، 21 شاحنة محملة بالمساعدات الإنسانية أرسلتها الأمم المتحدة إلى محافظة إدلب (شمال غرب). ودخلت قافلة المساعدات الأممية الأراضي السورية من معبر "جلوه غوزو" الحد

وفد من الائتلاف الوطني يلتقي المبعوث الامريكي الخاص لسورية ويبحث معه اخر مستجدات الوضع السوري

PDK-S: التقى وفد من الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، ضم كل من رئيس الائتلاف عبد الرحمن مصطفى ونائبه عبدالباسط حمو، بنائب مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون بلاد الشام والمبعوث الخاص لسو

الائتلاف يدين مجزرة خان شيخون، ويطالب المجتمع الدولي بالتحرك لمنع وقوع المزيد من المجازر

PDK-S: ارتكبت قوات النظام مجزرة مروعة راح ضحيتها 9 شهداء، كلهم من الأطفال والنساء إضافة إلى سقوط عدد من الجرحى في مدينة خان شيخون بريف إدلب. المجزرة نجمت عن قصف مدفعي وصاروخي استهدف نهار الجمعة (15 ش

سوريا الأسوأ عالمياً في مؤشر الحريات.. وتونس الأولى عربياً

PDK-S: تذيلت سوريا ترتيب الحريات ضمن قائمة الأسوأ عالمياً بحسب منظمة “فريدم هاوس” الأميركية المختصة في البحوث حول الديمقراطية والحرية السياسية وحقوق الإنسان. وجاءت سوريا حسب تقرير المنظمة على رأس أسو

مفوضية اللاجئين تؤكد عودة أكثر من 11 ألف لاجئ سوري من الأردن منذ فتح معبر نصيب

PDK-S: أكدت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة الأربعاء أن أكثر من 11 ألف لاجئ سوري غادروا الأردن عائدين إلى بلدهم منذ إعادة فتح الحدود بين البلدين في منتصف تشرين الأول/أكتوبر 2018.
  1. اكثر قراءة في اليوم
  2. هذا الأسبوع
next
prev


 أخبار - کوردستان - - سوریا  - العالم - آراء - تقارير ولقاءات - البارتي - اقتصاد - ثقافة - منوعات - فیدیو - اتصل بنا