ثقافة

التشكيلي أحمد قليج..البحث المنطلق من عمق الهواجس

غريب ملا زلال- صحيفةكوردستان
 
منذ بدء الوجع السوري، لم يكن التشكيلي أحمد قليج خارج الدائرة بالقياس على ما أنتجه من أعمال فنية تواكب هذا الوجع، فهو لم ينقل الحدث كما هو، لأنه يرفض أن يتحول إلى كاميرا يلتقط المشاهد الموجعة من هنا أو من هناك، ولهذا يلجأ أحمد وضمن تحديات قد تكون معادله الإبداعي في عملية التعبير عن هموم ما عاد من الممكن السكوت عنها، إلى تفكيك المشهد ومن ثم اللجوء إلى إعادة الصياغة والتركيب حسب ما يراه هو، منطلقاً من مقولة باتت معروفة لدى معظم الفنانين، بأن الفن الحقيقي هو التعبير الخيالي بلغة جديدة فيها الكثير من الانفعالات والمشاعر الذاتية، وبالسعي جاهداً وبتقنيات خاصة نحو تحقيق قيم جمالية.
 
 من المؤكد أن دوافع الإنتقال عند (قليج) نحو مركزية تلك القيم تتجاوز المألوف لدى العامة، وتكاد تختزل كل ما يتراءى له من أطياف، وما يزدحم في منجزه من صيحات الألم، ما هي إلا توطئة نحو رحم مفعم بمشهديات موجعة جداً، فقليج وبتعبيرية درامية وبتساؤلات مفتوحة، يوقع المتلقي في ملاحقة أدق تفاصيل صياغاته، تلك التفاصيل الشديدة الثراء قيمياً.
 
 وفي السياق ذاته يدفع المتلقي نحو تشكيل أفق يكتظ بالدلالات مما يكسبه حيزاً في الزمان والمكان، ويمكن بالتالي أن يمضي بالمتلقي نحو تفرعات معظمها تحمل دقائق الألم، ولن تكتمل معه مهما حاول هذا المتلقي أن يمتلك آليات التداخل مع فضاءات العمل المنجز، فقليج وبخاصية الفنان الباحث، لا يلبي حاجة آنية بقدر ما يسير نحو خلق حاجة غير متناهية، وبحرفية الخالق يدرج قليج قسطاً وافراً مما يشتغل عليه ضمن خطابه التشكيلي الذي يحمل كل مكونات الجدل اللذيذ، والأهم عند قليج هو مسعاه الحثيث إلى الوصول إلى ما يمكن تسميته بالبنية العميقة لمنجزه، بالإستفادة من تلك الأبعاد والمداخلات الكثيرة التي تحوم في فضاءاته. 
 
وحاولنا أن نفرز منجزه من الناحية الفنية دون أن نطمس تلك الحدود التي قد تعترضنا، ولكن وجدنا بأن قليج يعزف على سيمفونية التعب بتراتيل لونية متقاربة تكاد تحتضن جل أعماله المنجزة مع ولادة الوجع الأخير، وانطلاقاً من قدرته على البحث المنطلق من عمق الهواجس التي تنتابه في لحظات الخلق، يرسم المشهد القائم بانورامياً دون أن يتوخى أية إشارة قد تعترضه في مواضع كثيرة، ولهذا تبقى مرجعية الواقع الموضوعي معياراً له في في طرح تساؤلاته المسهبة المحكومة بالقيم الجمالية والمعبأة بنكهة وجع البلاد.
 
Jan Gino 
 

محلية دارا شكران لاتحاد الطلبة تقيم محاضرة عن التصوّف في الشعر الكوردي

PDK-S: أقامت محلية دارا شكران لإتحاد الطلبة و الشباب الديمقراطي الكوردستاني- روژآڤا ،يوم الجمعة 7/12/2018 ، محاضرة عن التصوّف في الشعر الكوردي، في مخيم داراشكران بريف هولير . المحاضرة ألقاها الشاعر و

تطبيق جديد عبر الهاتف لفحص الدم دون الحاجة لسحب عينة

PDK-S: قال باحثون إن تطبيقا إلكترونيا جديدا قد يوفر حلا سريعا للأشخاص الذين يعانون من فقر الدم (الأنيميا) ويرغبون في مراقبة حالتهم أو أولئك الذي يشكون فقط في أنهم ربما يكونون مصابين بالمرض. وذكر البا

فرقة روژئافا تشارك مهرجان كوردستان للأغنية الكوردية

PDK-S: ضمن فعاليات ونشاطات مهرجان الأغنية الكوردية في إقليم كوردستان التي ستستمر ثلاثة أيام في هولير عاصمة إقليم كوردستان تشارك فرقة من كوردستان سوريا في تلك الفعالية الفنية . وتشارك فرقة روژئافا مهر

غياب متواصل لرونالدو عن المنتخب البرتغالي

PDK-S: بقي البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم نادي يوفنتوس الإيطالي، خارج تشكيلة المنتخب البرتغالي لكرة القدم التي أعلنها المدرب فرناندو سانتوس، أمس، استعداداً لمباراتين ضد إيطاليا وبولندا ضمن دوري الأم

5 نصائح للتغلب على آلام الظهر

PDK-S: يعاني أكثر الناس من آلام الظهر عموما خلال مراحل حياتهم المختلفة، حيث تعتبر آلام أسفل الظهر مشكلة عالمية تعكس الآثار الجانبية لنمط الحياة الحديث. وفي هذا الصدد قدم موقع "آج نيوز"، نصائح تحميك م
  1. اكثر قراءة في اليوم
  2. هذا الأسبوع
next
prev


 أخبار - کوردستان - - سوریا  - العالم - آراء - تقارير ولقاءات - البارتي - اقتصاد - ثقافة - منوعات - فیدیو - اتصل بنا